طريقة جديدة للكشف المبكر عن الشلل الرعاش وألزهايمر


طريقة جديدة للكشف المبكر عن الشلل الرعاش وألزهايمر
المصري اليوم | أخبار| علوم وتكنولوجيا  /  محمد منصور

تمكن باحثون من جامعة «ستانفورد» من ابتكار طريقة جديدة للكشف المبكر عن مرض ألزهايمر ومرض الشلل الرعاش.

وبحسب بحث نُشر اليوم في المجلة العلمية «ناتشر كوموينكيشن» توفر تلك الطريقة وسيلة جديدة لتوجيه الأدوية إلى المناطق المريضة من الدماغ لعلاج تلك الأمراض، فضلاً عن علاج الأورام الدبقية وإصابات الدماغ والسكتات الدماغية أيضًا.

وبحسب الدكتور «باباو سكودلر» الباحث في الدراسة تعتمد الطريقة الجديدة على علامة بيولوجية مبتكرة، تُحقن داخل أدمغة المرضي وتقوم بالتعرف على البروتين المُسبب لتلك الأمراض، ومن ثم تلوينها لتظهر اختلافات أثناء عمل أشعة الرنين.

وجُربت تلك الطريقة في فئران التجارب، ونجحت في التعرف على بروتين الإميلويد، وبروتين CTGFالسمة المرضية الأبرز في الإصابة بمرض باركنسون وألزهايمر.

وتعد تلك الطريقة وسيلة جديدة للكشف المبكر عن الأمراض، ما سيوفر خيارات أكثر للمرضى، وهو أمرًا قد يؤخر تطور الأمراض لديهم.

ويعد ألزهايمر متلازمة تُسبب تدهور في السلوك والذاكرة والقدرة على التفكير، وتصيب سنويا نحو 8 ملايين حالة جديدة، وتُخلف آثار جسدية واجتماعية واقتصادية شديدة الصعوبة.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة



Original Article: http://www.almasryalyoum.com/news/details/1216901

ليست هناك تعليقات